مخطوطات روحانية00201097997400


وقد كان لقصة الشاعر اليمني المجنون عبد الله الحظرد الشهرة الواسعة خاصة خلال القرن المنصرم فالرجل الذي كان شاعراً موهوباً مشهوراً بقصائده أراد أن يدخل في عالم الشهرة عن طريق السحر لذلك غاب عن الأعين مدة عشرة سنوات زاعماً خلالها أنه يكلم كائنات غريبة يسمع منهم عما حدث في العصور السالفة ثم جمع كل ذلك في كتاب كان من المفترض أن يكون كتاباً تاريخياً لكن كثرة التعاويذ والطلاسم الموجودة فيه تسبب في منع الفاتيكان له وبعيداً عن كل ذك لقي عبد الله الحظرد نهاية مأساوية غير متوقعة .


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

مساحة إعلانية
مساحة إعلانية